61

من Demopædia
اذهب إلى: تصفح، ابحث


60px Avertissement : Cette page n'a pas encore fait l'objet d'une vérification fine. Tant que ce bandeau persistera, prière de la considérer comme temporaire.

Prière de regarder la page de discussion relative à cette page pour d'éventuels détails.


العودة إلى مقدمة | مقدمة | فهرس عام
الفصل | مفـاهيم عامــة (فهرس. ف١) | تجهيز إحصاءات السكان (فهرس. ف٢) | توزيع السكان وتصنيفهم (فهرس. ف٣) | الوفاة والمرض (فهرس. ف٤) | الزواجية (فهرس. ف٥) | الخصب (فهرس. ف٦) | نمو السكان وتعويض الأجيال (فهرس. ف٧) | الهجرة (فهرس. ف٨) | المظاهر الاقتصادية والاجتماعية للديموجرافيا (فهرس. ف٩)
القسم: ١٠، ١١، ١٢، ١٣، ١٤، ١٥، ١٦، ٢٠، ٢١، ٢٢، ٢٣، ٣٠، ٣١، ٣٢، ٣٣، ٣٤، ٣٥، ٤٠، ٤١، ٤٢، ٤٣، ٥٠، ٥١، ٥٢، ٦٠، ٦١، ٦٢، ٦٣، ٧٠، ٧١، ٧٢، ٨٠، ٨١، ٩٠، ٩١، ٩٢، ٩٣

61

610

شرعية الولادة ١ (601-3) تكون بشرعية الاقتران (501-3) الذي يتسبب بها. فالابن الشرعي ٢ أو الولد الشرعي ٢ من كان الأبوين متزوجين. وعلى خلاف الولادة الشرعية ٣ تكون الولادة غير الشرعية ٤. وإذا اتفق أن وقع الحمل قبل الزواج ٥ وحصلت الولادة بعده اعتبرت الولادة من الوجهة الإحصائية شرعية. والولد غير الشرعي ٦ أو كما يدعى في بعض اللغات الأجنبية الولد الطبيعي، من حصل الحمل به وتم وضعة دون زواج الأبوين. وقد يتم الاعتراف ٧ به من قبل الأبوين كليهما أو أحدهما فيلحق بهما في النسب فهو ملحق ٨. والإلحاق ٩ في بعض القوانين يكسب الولد صفة الشرعية ويعطيه جميع الحقوق التي تترتب عليها أو بعضها.

  • 8. ينبغي التفريق في العربية بين الملحق والدعي وهو من تبنيته أو هو المتهم في نسبه أو الذي يدعى غير أبيه أو غير قومه.

611

تعين مرتبة الولادة ١ في الإحصاء بطرق شتى. يصح أن يقتصر مثلا على الأولاد الذين هم من الزواج الحالي ٢، أو أن تحسب جملة الأولاد الذين هم من أم واحدة ٣، وأن يصرف النظر أو لا يصرف عن المواليد الأموات (410-6). وقد يستبدل بمرتبة الولادة مرتبة الوضع ٤ (603-4) وهي تختلف عن مرتبة الولادة عند الاتئام، أو قد تحسب مرتبة الحبل ٥، وهي تشير إلى حوادث الإجهاض (603-5). إن مرتبة الوضع تسترعى الانتباه في فن التوليد حيث تصنف فيه الحوامل اللواتي قرب مخاضهن بالنظر إلى الأمومة ٦ إلى أبكار ٧ أو خرس ٨ و ضوانىء ٨ سبق أن وضعن. أما اللاتي لم يضعن قط، فيجوز دعوتهن العوط ٩ جمع عائط.


-6- آثرنا استعمال الأمومة هنا لقرب فهمها وسهولته، ويصح أن نقول الحمل أيضا ولكن الأصل الأجنبي يفيد هنا فكرة المماثلة من جهة الحمل ويجوز أن نقابله بلفظ المماثلة.
-7- إن ولدت المرأة بطنا واحدا فهي بكر والجمع أبكار، أو خروس والجمع خرس والبكر أيضا العذراء، فإن ولدت اثنين فهي ثنى.
-8- ضنأت المرأة وضنئت وأضنأت كثر ولدها فهي ضانيء وضانئة، وكذلك هي ولود.
-9- عاطت المرأة و اعتاطت لم تحمل منذ سنين من غير عقر فهي عائط وجمعها عوط و عيط، ويجوز هنا أن نقول للعائط عديمة الحمل أو الأمومة. والتي وضعت بطنا واحدا وحيدة الحمل وثانية الحمل أو الأمومة وهلم جرا.

612

توقيت الولادات ١ في الزواج (501-2) يبحث الفترات بين الولادات ٢ وهي تشمل الفترة بين الزواج والولادة الأولى ٣ والفترات بين الولادات المتتالية ٤ والفترة بين الزواج والولادة من المرتبة ٥ ويمكن أن يستعمل لفظ مباعدة الولادات ٦ في معنى توقيتها أي أن يجعل بينها فواصل زمنية. ويدرس الباحثون أيضا زمن التعرض للحبل وذلك بدراسة الفترة بين الحملين ٧ وهي تقع بين نهاية الحمل وبداية الحمل الذي يليه. وربما استبعدت مدة النفاس (613-6) من تلك الفترة.

* * *

العودة إلى مقدمة | مقدمة | فهرس عام
الفصل | مفـاهيم عامــة (فهرس. ف١) | تجهيز إحصاءات السكان (فهرس. ف٢) | توزيع السكان وتصنيفهم (فهرس. ف٣) | الوفاة والمرض (فهرس. ف٤) | الزواجية (فهرس. ف٥) | الخصب (فهرس. ف٦) | نمو السكان وتعويض الأجيال (فهرس. ف٧) | الهجرة (فهرس. ف٨) | المظاهر الاقتصادية والاجتماعية للديموجرافيا (فهرس. ف٩)
القسم: ١٠، ١١، ١٢، ١٣، ١٤، ١٥، ١٦، ٢٠، ٢١، ٢٢، ٢٣، ٣٠، ٣١، ٣٢، ٣٣، ٣٤، ٣٥، ٤٠، ٤١، ٤٢، ٤٣، ٥٠، ٥١، ٥٢، ٦٠، ٦١، ٦٢، ٦٣، ٧٠، ٧١، ٧٢، ٨٠، ٨١، ٩٠، ٩١، ٩٢، ٩٣